xTGoV

حضور جماهيري مميز في ثالث أيام مهرجان سندان لمسرح الشارع

شهد اليوم الثالث لمهرجان سندان لمسرح الشارع حضورا مميزا للجماهير، واتسمت الأجواء بالكثير من الجمال من عشاق المسرح الذين توافدوا لمشاهدة العروض وهي تعانق الأرصفة في مدينة سندان.

وكان “هشش تفاح” هو العرض المسرحي الأول في ثالث أيام مهرجان سندان لمسرح الشارع قدمته فرقة تواصل المسرحية حيث ركز العرض على عدد من القضايا التي تخص الأنسان في حياته اليومية بطريقة جريئة ومباشرة وقد تفاعل الجمهور مع العرض وشارك من خلال استدعاء الممثل الرئيسي لعدد منهم. والعمل من تأليف وسن الرويشدي وإخراج عامر الوهيبي.

وقدمت جماعة بصمة المسرحية للجامعة الوطنية مسرحية “التائهون” وتميز العرض بالأداء الجماعي للممثلين الذين تناغموا مع ما قدموه من رسالة العرض التي تلخصت حول المعاناة التي يتعرض لها الانسان خلال البحث عن أثبات تملكه لعدد من العقارات التي يحاول أن يسهل بها حياته. والعمل من تأليف وإخراج منتصر البلوشي.

أما مسرحية “المديون” فتحدثت عن موظف يعاني في صراع دائم مع زوجته وطلباتها وضغط كثرة الفواتير التي لا تبقي من راتبه أي شيء وما يترتب على ذلك من تشتت لأحواله وضياع للكثير من أحلامه التي يرغب أن يحققها وقدم العرض بطريقة بها الكثير من الكوميديا وهذا انعكس على تفاعل الجماهير معه. والمسرحية من تأليف وإخراج سيف المؤمن.

وتحدث العرض الأخير “حارة الفنون” الذي قدمته فرقة التكوين المسرحية، عن رسام يحاول أن يثبت وجوده في عالم الفن وذلك بعدة طرق مما يضطره إلى تحمل صراعات المجتمع والعائلة والأصدقاء دون عون له أو تحفيز أو دعم، والعمل من تأليف محمد الكليبي وإخراج حمد الخروصي.

ومن المقرر أن تستمر عروض مهرجان سندان لمسرح الشارع حتى الـ 22 من الشهر الجاري والتي تحكي قصصه بين التراجيديا والكوميديا يعبر فيها الشباب عن آرائهم وقضاياهم وما يدور حولهم ويفجرون من خلالها مواهبهم وطاقاتهم.

وتستمر العروض حتى غدٍ الجمعة؛ حيث يسدل الستار على ختام فعاليات المهرجان، ومن المقرر تقديم عرض مسرحي واحد لفرقة مسرح الدن للثقافة والفن، وذلك تحت رعاية سعادة عيسى بن حمد العزري محافظ جنوب الباطنة.