نزوى يغازل اللقب الـ 16 والبشائر يبحث عن التتويج الثاني في نهائي السلة.. غداً

كتب – خليفة الرواحي
السيب يخطف المركز الثالث بفوزه على أهلي سداب
تتجه أنظار محبي ومتابعي كرة السلة في الساعة السادسة من مساء الغد إلى الصالة الفرعية بمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر لمشاهدة المواجهة المرتقبة بين نادي البشائر ونادي نزوى في ديربي قوي ومثير لتحديد بطل دوري عام سلطنة عُمان لكرة السلة للموسم الرياضي 2021 / 2022، وذلك في المباراة التي تقام تحت رعاية سعادة محمد بن سليمان الكندي نائب محافظ مسقط، بحضور المهندس خلفان بن صالح الناعبي رئيس الاتحاد العماني لكرة السلة وأعضاء مجلس الإدارة وممثلي الأندية. ديربي محافظة الداخلية بين نادي البشائر ونادي نزوى سيحمل الكثير من التفاصيل الممتعة والمثيرة والمشوقة، فالفريقان من أفضل الفرق هذا الموسم وقدما خلال المنافسات مستويات فنية عالية تؤكد قوة الفريقين، واستعداداتهما الفنية العالية، فالبشائر المدجج بمحترفين محليين وأجانب يسعى لتحقيق اللقب الثاني له، والحال كذلك بالنسبة لنادي نزوى الذي يتطلع إلى تحقيق الفوز والحصول على اللقب السادس عشر له، فالبشائر الذي تأهل بعد أربع جولات على حساب أهلي سداب بفوزه في ثلاث جولات مقابل خسارة في جولة واحدة، يتطلع بقوة من أجل مواصلة عروضه الشيقة في كرة السلة، وأثبت بمحترفيه أنه رقم صعب جدًا، ويتمتع بمستوى فني وتكتيكي جيد بقيادة المدرب السوري سامر الكيالي، ويعرف كيف يوظف لاعبيه لتحقيق هدفه المنشود، في المقابل فإن نادي نزوى الذي يملك كوكبة من المحترفين فريق متمرس في النهائيات، ومدربه المخضرم محمد القسمي يرفع سقف التوقعات عاليًا، ويؤكد جاهزية فريقه لانتزاع لقب الدوري مجددًا، لذلك ستحمل المواجهة المرتقبة الكثير من الإثارة والندية في طريق الفريقين لحصد لقب درع الدوري لهذا الموسم.

جاهزية فنية وبدنية

قال الدكتور علي بن سلام اليعربي نائب رئيس الاتحاد العماني لكرة السلة: نتوقع أن تكون مباراة قوية كونها تجمع فريقين يمتلكان أفضل العناصر من اللاعبين والمدربين، كما أنها مباراة ديربي محافظة الداخلية وكل فريق يريد أن يثبت أنه الأجدر في تحقيق اللقب وهو حق مشروع للفريقين. وأضاف: أسهم نظام الدور قبل النهائي الذي أقيم هذا العام بنظام الجولات الخمس في رفع جاهزية نزوى والبشائر، حيث شهد الدور قبل النهائي منافسة قوية وصراعا محموما من أجل حسم التأهل للمباراة النهائية، التي استطاع فيها نادي البشائر حسم تأهله من أربع جولات مع أهلي سداب، فيما حسم نزوى التأهل بعد خمس جولات مثيرة مع السيب، وهذه المباريات، كما ذكرت أسهمت في رفع مستوى جاهزية الفريقين لتقديم مباراة كبيرة تليق بنهائي دوري عام سلطنة عمان لكرة السلة، لذلك سنشاهد مباراة مثيرة ستمتع الجميع.

تنافس كبير

من جانبه قال حنيف بن داد البلوشي رئيس اللجنة المسابقات: الدوري هذا العام جاء قويًا، وشهد منافسة قوية وخاصة من فرق نزوى والبشائر والسيب وأهلي سداب التي تنافست بشكل كبير من أجل الوصول للنهائي، وخاصة في الدور قبل النهائي الذي شكل علامة فارقة لرفع المستويات الفنية للاعبين وتعزيز المنافسة بصورة قوية، وهذا ما سجلته الجولات بين الفرق، لذلك متوقع أن يكون النهائي بين البشائر ونزوى مثيرًا وقويًا، وسيقدم الفريقان كل ما لديهم من إمكانيات وقدرات من أجل الحصول على اللقب، موضحا أن قوة نزوى تكمن في صانع الألعاب وثلاثيات الجامودي والمهارات الفردية لفيصل الحلحلي وقوة اللاعب الأجنبي كيل في لمِّ الكرات تحت السلة أثناء الهجوم والدفاع، وتكمن قوة البشائر في قوة الأجنبي كريم حسن مهاريا وصانع الألعاب أمجد الحديدي ومحمود الصولي في لم الكرات وعادل البطاشي وبسام البوسعيدي في التسديدات الثلاثية، وسعيد البطاشي في الاستحواذ على الكرة تحت السلة، لذلك ستكون مباراة مثيرة.

محمد القسيمي: حللنا نقاط القوة والضعف ونلعب من أجل الظفر باللقب

أكد محمد القسيمي مدرب نادي نزوى جاهزية فريقه للنهائي، حيث قال: الحمد لله الفريق في كامل جاهزيته البدنية والفنية، ونزوى تعوَّد الوصول للنهائي، وهذا ليس غريب علينا مع وجود المنافسة الشرسة في الدور قبل النهائي والتأهل يعتبر إنجازًا لفريقي بالنظر إلى الظروف التي مر بها نتيجة إصابة عدد من لاعبينا، وقوة المنافسة الشرسة من نادي السيب، حيث حسم التأهل في الجولة الخامسة ولله الحمد، بعدما فزنا في ثلاث مواجهات وخسرنا في مواجهتين. وأضاف: كل مباراة نلعبها في الدوري هي بطولة في حد ذاتها، ونستعد لها استعدادًا جادًا، ونحاول قبل كل لقاء تحليل نقاط القوة والضعف في الفريق المنافس، وسنحاول وضع الخطط لاستثمار نقاط الضعف الموجودة لدى الفريق الآخر، ووضع الخطط لوقف مصادر القوة لديهم، مؤكدًا أنه من يقدم مباراة أفضل سيكون البطل، ونأمل أن يوفق فريقي في الظفر باللقب، وثقتنا في اللاعبين كبيرة لتحقيق الهدف المنشود.

وعن رأيه في فريق نادي البشائر قال: الفريق من الفرق الجيدة والمتكاملة الصفوف والمنظمة ولديه مدرب محترف، كما يوجد لديه لاعبون في جميع المراكز من محترفين، في المقابل لدينا فريق مكتمل العناصر ونؤمن بقدراتهم وهم قادرون على تحقيق الإنجاز. وحول توقعاته للمباراة وهل ستذهب إلى ربع خامس لحسم النتيجة قال: النهائيات يصعب التكهن بمجرياتها، وتحمل الكثير من المفاجآت، وخاصة مباريات السلة التي تتغير نتائجها في ظرف ثوان، فليس من يتقدم في البداية يمكن أن يفوز بالمباراة فهي لعبة ثوان وتسديده واحدة يمكن أن تقلب النتيجة، لذلك فإن حسم المواجهة النهائية يمكن أن تصل لربع خامس إذا ما انتهت الفترات الأربعة بالتعادل، وأملنا كبير في أن نحسم المواجهة في أشواط المباراة الأربعة؛ لأنها لا يوجد مدرب يرغب في إطالة المباراة لشوط خامس. وحول ما إذا كان لديه إصابات قال محمد القسيمي: الحمد لله لا توجد إصابات في صفوف الفريق قبل دخول المواجهة النهائية بعد عودة المصابين أحمد الحلحلي ومحمد العنقودي اللذين عادا بقوة وأسهما في تأهل الفريق للنهائي في الجولتين الأخيرتين.

سامر الكيالي: نزوى نعرف إمكانياته ونلعب من أجل الحصول على اللقب

قال سامر الكيالي مدرب نادي البشائر: استعداداتنا لمواجهة اليوم استعدادات مكثفة، من خلال إقامة تجمع وتدريبات لمدة يومين في مجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر، تم خلاله تدريب الفريق على عدد من الجمل التكتيكية التي سنلعب بها المواجهة، موضحًا أن فريق نزوى فريق نعرف كل تفاصيل مفاتيح اللعب لديه، وهو يعرفنا بشكل جيد، لذلك ستكون مباراة قوية ومثيرة، ومن يحسن السيطرة على أعصابه ويدير المواجهة بشكل جيد، ويستثمر الفرص سيفوز، ونأمل أن نحقق هدفنا وهو الحصول على اللقب للعام الثاني على التوالي بإذن الله تعالى، موضحًا أن فريق نزوى فريق عريق وله تاريخ حافل في السلة وكنت أحد مدربيه، ويملك لاعبين من أفضل لاعبي السلطنة مثل أحمد الحلحلي وأسامة الريامي وفيصل الجامودي، وجميع الأسماء في مستوى جيد، لكن الضغط المتوصل على الفريق واستثمار الفرص هي السبيل الوحيد للفوز على نزوى. وأضاف: تحضيراتنا بدأت منذ بداية الموسم والفريق في مستويات متطورة جدًا، كان لدينا إصابات لكن ولله الحمد تماثلت للشفاء، وإن شاء الله نقدم مستوى يليق بالبطولة، وحضرنا الفريق لكافة السيناريوهات المحتملة التي ستؤول إليها المباراة، مؤكدًا أن الحسم لا يحتاج إلى فترة خامسة، وستحسم المباراة في الفترات الأربع الأصلية، حيث نتمناها أن تكون لصالح فريقي الذي يدخل المواجهة من أجل الحفاظ على اللقب.

تشكيلة الفريقين

تضم قائمة نادي نزوى كلا من: أحمد الحلحلي وفيصل الجامودي ومحمد العنقودي وأسامة الريامي وسيف التوبي وعادل البطاشي والمحترف أكيم سمارت وحسين الكندي، وخميس البوسعيدي وباسل الصبحي، بينما تضم قائمة البشائر كلا من: قاسم القسيمي وبسام البوسعيدي ومحمود الصولي وسعيد السعدي وحديد بيت بخيت وأمجد الحديدي ونوح المحروقي واحمد السناني وتميم الريامي، ويحيى الريامي والمحترفين كريم حسن وجاكسون.

السيب ثالثا

من جانب آخر، خطف نادي السيب المركز الثالث بعد فوزه المثير على نادي أهلي سداب بنتيجة 66/ 58، ضمن مباراة تحديد المركز الثالث لدوري عام سلطنة عُمان لكرة السلة للموسم الرياضي 2021 / 2022، وذلك في اللقاء الذي جمع الفريقين بالصالة الفرعية لمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر. بدأ اللقاء بهجمات متبادلة سريعة استطاع كل فريق تسجيل عدد من النقاط، فتارة التقدم لأهلي سداب، وتارة للسيب واستمر السيناريو على هذا الحال في عدة مناسبات، وبعد مرور أربع دقائق يعود السيب مجددا للتقدم بعد تسديده من تحت السلة لمعاوية الحارثي، واستمرت معها الإثارة بمزيد من الهجمات السريعة المتبادلة، لكن خالد العجمي نجح في تحقيق التقدم لفريقه بثلاثية وعاد رشيد الزهيبي بالنتيجة للتعادل بعد تسديده من تحت السلة 10/10، لكن أريل وضع فريق أهلي سداب مرة أخرى في المقدمة بعد تسديدة من تحت السلة ليتقدم 12/ 10، َواستمرت الإثارة بمزيد من الهجمات المتبادلة التي ضاعت بفعل تصدي الدفاع لها، ونجح لاعب أهلي سداب خالد الهاشمي في تعزيز تقدم فريقه بتسجيل نقطتين لتصبح النتيجة 14/ 10، وواصل الفريق تقدمه بثلاثية لعبدالرضا البطاشي موسعا الفارق إلى 7 نقاط عند النتيجة 17/ 10، وثلاثية جديدة لزميله خالد الهاشمي، ورد السيب بتسجيل نقطتين عن طريق سليمان المسروري، لينتهي الربع الأول بتقدم أهلي سداب على السيب 20/ 12.

وفي الربع الثاني تواصل اللعب سجالا بين الفريقين ونجح كيل لاعب السيب في تسجيل نقطتين بعد تسديدة من تحت السلة، وواصل تقريب النتيجة بسلة عن طريق سليمان المسروري ليصبح الفارق 4 نقاط عند النتيجة 20/ 16، لكن خالد الهاشمي لاعب أهلي سداب رد بثلاثية، ونجح لاعب السيب في تقريب النتيجة بعد تسجيل ثلاثية، ومن خطأ سجل أهلي سداب نقطة، ولم يتأخر السيب في الرد عندما سجل زكريا الوهيبي ثلاثية ناجحة لفريقه، وواصل السيب حصد النقاط بتسجيل 6 نقاط بعد تسديدتين ثلاثيتين عن طريق حسام الكيومي وكيل ليتقدم فريقهم بفارق 4 نقاط عند النتيجة 28/ 24، وتمكن فيدل أودور لاعب أهلي سداب من تقريب النتيجة بتسجيل نقطتين، وعاد للتعادل بعد تسديده عبدالرضا البطاشي لتصبح النتيجة 28/28، وتستمر الإثارة بثلاثية للاعب السيب كيل استعاد بها التقدم 31/ 28، ونجح فيدل لاعب أهلي سداب في تسجيل 4 نقاط، رد عليها السيب بتسجيل نقطتين بعد تسديدة من تحت السلة لينتهي الشوط الأول بتقدم السيب على أهلي سداب 33/ 32.

وفي الربع الثالث تواصل اللعب سجالا وتمكن لاعب السيب كيل من تعزير تقدم فريقه بتسجيل نقطتين بعد تسديدة من تحت السلة، ونقطتين لزميله عبدالرحمن الشعيبي ليتقدم السيب 39/ 32، ورد أهلي سداب بتسجيل نقطتين عن طريق أريل، وتمكن عبدالعزيز البلوشي من إعادة الفارق إلى 7 نقاط عند النتيجة 41/ 34، وتمكن حمير الحسني لاعب أهلي سداب من تسجيل نقطتين بعد تسديدة من تحت السلة مقللا الفارق إلى 5 نقاط، ونجح رشيد الزهيبي لاعب السيب في الرد بتسجيل نقطتين، وواصل تقدمه بتسجيل نقطتين لزميله كيل ليتقدم فريقه 45/ 36، وتواصلت محاولات الفريقين الهجومية، تمكن فيها كل فريق من تسجيل عدد من النقاط لينتهي الربع الثالث بتقدم السيب على أهلي سداب بنتيجة 47/ 41.

وفي الربع الرابع استمر اللعب بقوة، نجح فيها أهلي سداب في تسجيل 4 نقاط بعد تسديدتين من عبدالرضا البطاشي وحمير الحسني قللا بهما الفارق، لكن معاوية الحارثي رد بتسجيل نقطتين بعد تسديدة من تحت السلة، وأضاف زميله كيل نقطتين من خطأ لتصبح النتيجة لصالح فريقه 51/ 45، ورد أهلي سداب بتسجيل نقطتين عن طريق أريل، واستمرت معها هجمات الفريقين، استطاع فيها كل طرف تسجيل عدد من النقاط لكن التقدم بقي للسيب 59/ 49، قبل أن تنتهي المباراة بفوز السيب على أهلي سداب بنتيجة 66/ 58.

أدار المواجهة الدولي عصام السيابي حكما أول، والدولي طه الحاشدي حكمًا ثانيًا، والدولي راشد المشيفري حكمًا ثالثًا، وعلى الطاولة ماجد الأخزمي ومحمود العجمي ومريم الزدجالية وغالب الحسني وفارس الخلاصي مراقبًا فنيًا للمباراة.
https://www.omandaily.om/الرياضية/na/نزوى-يغازل-اللقب-ال-16-والبشائر-يبحث-عن-التتويج-الثاني-في-نهائي-السلة-غدا